كيف يمضي موظفو شركة ’’Amazon‘‘ يومهم في العمل؟

الوقت المقدر للقراءة: 2 دقيقة و 7 ثانية.

يصل عدد الموظفون في ’’أمازون-Amazon‘‘ إلى ما يقارب 50 ألف موظف، تتحدث ’’بريتني ستانتون – Brittany Stanton‘‘ وهي إحدى مديرة قسم الطاقات المتجددة في ’’أمازون‘‘ عن طبيعة العمل في الشركة، وتصف لنا يومها الاعتيادي.

بداية كانت تعلم ’’بريتني‘‘ بأن العمل مع ’’أمازون‘‘ سيكون خطوة جيدة،
حيث أنها كانت تحلم بالعمل مع أشخاص “أذكياء ومتحمسين جداً” وبأنها “معجبة جدا بإلتزام ’’أمازون‘‘ نحو البيئة وخفض انبعاثات الكربون.

أما عن العيش في سياتل فلم تكن فكرة سيئة أبداً، بل إن ’’بريتني‘‘ كانت متحمسة لتقطن بالقرب من الشاطئ.

لنلقي نظرة على نشاط ’’بريتني‘‘ اليومي:

تستيقظ ’’بريتني‘‘ في الخامسة صباحاً ثم تتجه الى النادي الرياضي،
أحيانا تتعمد الحصول على تدريب بشكل منفرد حيث تقدم العديد من الصالات الرياضية بطاقات عضوية ذات تخفيضات لموظفي’’أمازون‘‘.

اطلب مساحتك الإعلانية

Image result for running

بعد ممارسة الرياضة، تقوم ’’بريتني‘‘ بإعداد طعام الإفطار ثم الذهاب للعمل مشياً.

وتقول ’’بريتني‘‘: “لحسن الحظ أنا من أوائل الموظفين الذين يصلون إلى المكتب”.

في حين أن المكتب يبدأ بالازدحام عند الـ 9 صباحاً، فان ’’بريتني‘‘ لا تبقى وحيدة رغم وصولها الى العمل عند   8 صباحاً،
فإن كلبها
’ريكسي-Rexi‘‘ يكون برفقتها،
وذلك لأن ’’أمازون‘‘ تسمح لموظفيها باصطحاب حيواناتهم الأليفة معهم.

تدير’’أمازون‘‘ مشروعاً تجارياً ودياً يستطيع استيعاب أكثر من 6000 كلب يمكنهم الاسترخاء في أماكن العمل، وتقول ’’بريتني‘‘ بأن ’’ريكسي‘‘ يمضي معظم يومه يسترخي بجانب مكتبها أو يلعب مع كلبين آخرين.

عندما تأخذ ’’بريتني‘‘ ’’ريكسي‘‘ معها مشياً الى العمل، يتوقفان أحياناً لدى إحدى عربات الموز الشهيرة في ’’أمازون‘‘،
حيث يمكنك الحصول على الموز مجاناً سواء أكنت موظفاً في ’’أمازون‘‘ أم لا، وحتى الكلاب تحصل على هدية.

“إنه أمرٌ ممتع للغاية”، تقول ’’بريتني‘‘، “كلما جئنا إلى هنا يذهب ’’ريكسي‘‘ إلى موقف الكلاب لينتظر هديته.”

تستغل ’’بريتني‘‘ الصباح في ترتيب أعمالها وتنظيم أولوياتها،
فتضيف: “أحب أن أقضي أوقات الصباح في تنظيم ما أريد إنجازه خلال الأسبوع.”
فتقوم بترتيب مهماتها تبعاً لصعوبتها وضرورتها، كما أنها تحب أن تقضي بعض الوقت في التفكير بالخطوات القادمة.

Related image

عندما تريد ’’بريتني‘‘ زيادة إنتاجيتها، تقوم بإغلاق الانترنت فتستخدم ’’Microsoft OneNote‘‘ وتشرح الأسباب فتقول:”يعجبني هذا البرنامج، حيث أنه يكون متاحاً في حال الاتصال بالإنترنت أو عدمه.” وتكمل:

“عندما أعمل على مشروع كبير أو مهمة تحتاج إلى التركيز، أقوم بقطع الاتصال بالإنترنت وإغلاق بريدي الإلكتروني،
وآخذ قراراً بأني لن أتوقف حتى أنتهي من عملي،
هذه إستراتيجية بسيطة، قد تكون صعبة التنفيذ في بعض الأحيان إلا أنها فعالة جداً.”

أما عندما يحين وقت الغداء فتتناوب ’’بريتني‘‘ مع زملائها في العمل بين تناول الطعام خارجاً وإحضار الغداء،
حيث أنها تحضر طعام الغداء معها ثلاث أيام في الأسبوع،
أما اليومين المتبقيين فإنها تستغل الفرصة لتناول الغداء مع زملائها في الخارج.

 

تغادر’’بريتني‘‘ المكتب في أوقات مختلفة، غالباً عند الرابعة، أما عند وجود ضغط في العمل تبقى حتى السابعة مساء.

بعد العمل تتجه ’’بريتني‘‘ لممارسة رياضتها المفضلة ’’لاكروس- lacrosse‘‘،
حيث اعتادت ممارسة هذه الرياضة في المدرسة والجامعة.

 

Image result for have time with friends out

بمجرد عودة ’’بريتني‘‘ إلى المنزل فإنها تسترخي فوراً إما بقضاء وقتها في البيت أو خارجاً،
وتقول: “في الصيف أحب قضاء الوقت خارجاً حتى لو كانت رحلة قريبة، إن الطقس هنا في الصيف رائعٌ.”

أما بالنسبة للخلود إلى النوم تستطرد ’’بريتني‘‘: “أنام مبكراً، في الساعة التاسعة تقريباً من كل ليلة،
إن الحصول على عدد كافٍ من الساعات أحد أهم أولوياتي بالتأكيد.”

وأخيراً تختتم ’’بريتني‘‘ حديثها فتقول: “إن أكثر ما يهم هو تحقيق التوازن بين العمل والإستمتاع بالحياة.”

إعداد: رؤى علي
مراجعة: شهد أبو سرية

 

شارك برأيك

avatar
  اشترك  
نبهني بـ