6 دروس مهنية مستفادة من مسلسل ’’friends‘‘

الوقت المقدّر للقراءة: 4 دقيقة و 19 ثانية.

لقد مر أكثر من عقد على أحد أكثر البرامج التلفزيونية شعبية على مدى العصور حيث رشح لـ 62 جائزة إيمي، وفاز بفئة أفضل مسلسل كوميدي في عام 2002 عن الموسم الثامن، كما أن الحلقة الختامية للسلسلة هي الحلقة التلفزيونية الأكثر مشاهدة في 2000.

تناولت السلسلة المحببة التي استمرت 10 مواسم على مدار 10 سنوات مجموعة مؤلفة من 6 أصدقاء مقربين والذين دارت قصتهم في مدينة نيويورك

وفي حين يميل العديد من محبي البرنامج إلى التركيز على المحاولات الرومانسية للشخصيات وسطورها الكوميدية

فإن البرنامج دار في الواقع حول المسيرة المهنية للشخصيات والذي يمكن أن يساعدك أيضاً في مسيرتك المهنية.
ويمكن حصر 6 دروس مهنية مهمة من البرنامج المفضل للجميع وبحسب الشخصيات:

 

’’تشاندلر‘‘ : لا تخف من التغيير

اطلب مساحتك الإعلانية

قضى ’’تشاندلر‘‘ المسلسل كله تقريباً في نفس الوظيفة التي يكرهها إلا إنه بقي فيها لأنه بارع من جهة ومن جهة أخرى كانت ذات مردود جيد نسبياً.
عمل’’تشاندلر‘‘ كمدير مبيعات لتكنولوجيا المعلومات وتخصص في التحليل الاحصائي – وظيفة لم يفهمها أو يتذكر اسمها أياً من أصدقائه للنقطة التي تحول هذا الأمر إلى دعابة مستمرة طول البرنامج، إلى أن تغير الوضع وقام تشاندلر بعمل أمرٍ لا يمكن تصوره فقد استقال من العمل.

Image result for chandler friends
في تلك المرحلة كان ’’تشاندلر‘‘ و’’مونيكا‘‘ قد تزوجا والشركة التي يعمل بها نقلته إلى اوكلاهوما

وعندما جاءت الأعياد كان ’’تشاندلر‘‘ مجبراً على العمل وقضاء العطلة بعيداً عن زوجته وأصدقائه

وهذه كانت القشة الأخيرة استقال وعاد لنيويورك ليبدأ حياة ومهنة من جديد

وهذا لم يكن أبداً سهلا ولكن ’’تشاندلر‘‘ قد اتخذ القرار.

بعد انقضاء فترة وجيزة عاطلاً عن العمل ومحاولاً إيجاد ما يريد أن يفعله حقاً في حياته قرر ’’تشاندلر‘‘ أن الإعلانات هو المجال الأنسب له. لنرى لاحقاً في الموسم التاسع حصوله على فرصة تدريب في شركة إعلانات مع مجموعة من الطلاب

وقد تجاوز فيها الإحراج الحاصل عن عمره الكبير بين الطلاب من خلال تميزه وموهبته.
وفي النهاية حصل ’’تشاندلر‘‘ على عمل كمؤلف إعلانات، وكل ذلك يبرهن على أنه اتخذ القرار الصائب.

 

 

’’مونيكا‘‘: الحفاظ على النزاهة

حظيت ’’مونيكا‘‘ بالكثير من اللحظات المهنية العظيمة خلال المسلسل، لكن هدفها النهائي كان أن تصبح رئيس طهاة.
بدأت كنادلة في مطعم على طراز الخمسينات ومن ثم ناقدة للطعام كما بدأت أعمال تموين الطعام مع ’’فيبي‘‘

إلا أنها حققت في نهاية المطاف وظيفة أحلامها كرئيسة الطهاة في مطعم أليساندرو

وأخيراً في مطعم جافو وهو مطعم آخر فاخر في مانهاتن بعد بعض النكسات.

ما هو مثير للإعجاب أكثر حول ’’مونيكا‘‘ ليست لأنها حققت وظيفة أحلامها بل الطريقة التي وصلت بها إلى هناك

وذلك كان من خلال أكثر ما يميز’’مونيكا‘‘ وهو صدقها ونزاهتها.

Image result for monica friends
بينا كانت ’’مونيكا‘‘ تعمل في المطعم في الموسم الثالث قابلت ’’بيت بيكز‘‘ وهو مليونير كان يحبها وخلال هذا الوقت اشتر’’بيكر‘‘ مطعماً وعرض على ’’مونيكا‘‘ منصب رئيس الطهاة

لكنها رفضته في نهاية الأمر لأنها تؤمن بأنه ليس من الصواب قبول هذا المنصب ضمن ظروف كهذه

وفي وقت لاحق في الموسم الرابع نرى أن ’’مونيكا‘‘ كتبت مراجعة صادقة ولكن لاذعة لمطعم محلي وتحملت إساءة المالك لها بل وقامت بالطهو للمالك لإظهار ما كانت ستفعله بشكل مختلف

مما جعله يعرض عليها منصب رئيس الطهاة في المطعم وكسبت الوظيفة باستحقاق باعتمادها على مهاراتها وأفكارها الخاصة.
علمت ’’مونيكا‘‘ منذ البداية أنه من المهم أن تضل مخلصة لما تؤمن أنه صحيح وأن تصل عن طريق قدراتها وخبراتها

لا بأس بالحصول على مساعدة شبكة المعارف لإيجاد الفرص الجديدة ولكن في نهاية الأمر تحتاج إلى الإعتماد على المهارات والشغف لكسب وظيفة أحلامك بنفسك.

 

 

’’روس‘‘ : كن ذكياً وافصل بين الأمور

في المسلسل كان ’’روس‘‘ عالم حفريات حاصل على شهادة الدكتوراه وقد عمل في متحف نيويورك

و في الموسم السادس بدأ ’’روس‘‘ العمل كأستاذ في جامعة نيويورك ولم يكن جيداً أيضاً بالقدر الكافي

حيث أنه كان يتأخر بشكل روتيني أو يتغيب عن الفصل لأنه لم يتمكن من إدارة وقته بالشكل الصحيح وكانت محاضراته مملة أيضاً وحتى أنه خُدع في أحد المرات من قبل أحد طلابه للحصول على علامات أعلى.

Image result for ross friends

الشي الوحيد الذي كان ’’روس‘‘ رائعاً فيه هو تجاوز الحدود الموضوعة وخلط حياته الشخصية بحياته في العمل وخصوصاً عندما يتعلق بمشاكله العاطفية

ومن بعض الأمثلة صراخه على زملائه ورئيسه في العمل بسبب اختفاء شطيرته من ثلاجة المكتب

والأسوأ من ذلك مواعدة طالبة في صفه حيث أن كل هذه الأعمال تظهر عدم احترامه لعمله ونقص كبير في تحمل المسؤولية.
والخلاصة إذا كنت تريد النجاح في الحياة المهنية فتعلم من خيارات ’’روس‘‘ السيئة

وافصل بين عملك وحياتك الشخصية قدر الإمكان وبالتأكيد لا تصرخ في رئيسك بسبب سندويشة.

 

 

’’رايتشل‘‘: لا تستلم أبداً ولكن تعلم متى تقول لا

كانت مسيرة ’’رايتشل‘‘ المهنية طول فترة العرض ملهمة حقاً حيث بدأت في الموسم الأول كفتاة مدللة لم تعمل يوماً

ولكن بعد أن قاطعها أهلها بعد ترك خطيبها في ليلة الزفاف اضطرت رايتشل إلى أن تشق طريقها في الحياة.
حصلت على وظيفة في سنترال بارك المقهى الذي قضى فيه الأصدقاء معظم وقتهم معاً

وتمسكت بهذه الوظيفة لثلاث مواسم من العرض على الرغم أنها كانت تكرهها ولم تكن جيدة فيها على وجه الخصوص.

Related image

في الموسم الثالث تركت ’’رايتشل‘‘ عملها في المقهى لتلتحق بالعمل في مجال الأزياء وتم التعاقد معها بعد وقت قصير ومن ثم تم ترقيتها إلى وظيفة متسوق شخصي

إلى أن أصبحت في نهاية المطاف مديرة تنفيذية في رالف لوران في الموسم الخامس وكان تفانيها في مسيرتها مثيراً للإعجاب.
إلا أنه في الموسم العاشر عرضت عليها وظيفة رائعة في لويس فويتون لكن ذلك كان يعني الانتقال إلى باريس في البداية قبلت ’’رايتشل‘‘ ولكن كما يتذكر كل محبي المسلسل ما حدث في الخاتمة المذهلة خرجت ’’رايتشل‘‘ من الطائرة وعادت مجدداً

حيث علمت أنها تحتاج إلى وضع عائلتها وسعادتها أولاً ودائماً.

 

 

’’جوي‘‘: اعثر على ما تبرع به

كان ’’جوي‘‘ يعلم دائماً أنه يريد أن يصبح ممثلاً ولكنه كان يائساً لدرجة أنه حاول أن يلعب أي دور حتى لو لم يكن المناسب له بداية من الأدوار السيئة بالمسرح ونهاية بالإعلان الياباني لأحمر شفاه الرجال

ورغم أنه فشل فشلاً ذريعاً وأحرج نفسه إلا أنه حاول كثيراً وعانى الأمرين لتمكن من إيجاد مكانته.

Image result for joey friends
وأخيراً في الموسم الثاني أخذ دور طبيب في المسلسل المشهور” أيام حياتنا ”

ولكنه خسر الدور مؤقتاً بسبب مقابلة أجراها وأغضبت الكاتب

ولكن هذا الدور كان هو المناسب لـ ’’جوي‘‘ وقد استعاده بالموسم السابع بعد عدة أدوار فاشلة.
في حين أنه من المهم تعلم أشياء مختلفة في نطاق حياتك المهنية – تعلم من ’’جوي‘‘ –خذ الوقت الكافي لتعلم ما أنت بارع فيه وما يجعلك سعيداً، تابعه، ولا تدعه يفلت منك أبداً.

 

 

’’فيبي‘‘: تذكر أن العمل ليس كل شيء

لم يكن لـ ’’فيبي‘‘ الكثير من النجاح المهني في المسلسل، ولكن هذا لا يعني أنه لا يوجد درس لا يمكن تعلمه منها.
عملت ’’فيبي‘‘ في عدة منتجعات مختلفة وإحداها منتجع راق يتعارض مع معتقداتها الشخصية لكن الوظيفة كانت جيدة ولها بعض المكاسب الإضافية أيضاً.
في نهاية المطاف لم يكن العمل أبداً أهم شيء بحياة ’’فيبي‘‘ وعلى الرغم من أنها لم تكن ناجحة في أغلب الأحيان

حيث حاولت العمل كمغنية وكاتبة أغاني

فقد كانت أهم الأشياء بحياتها هي أصدقائها، شقيقها، علاقاتها الجدية وهذا ليس أمراً سيئاً أبداً.

والآن أخبرنا ما الدرس الذي ألهمك إياه الأصدقاء الستة؟

إعداد: خالد سيف الدين.
مراجعة: شهد أبو سرية.

شارك برأيك

avatar
  اشترك  
نبهني بـ