تطوير الذات

تعلم كيف تقول ”لا” في العمل

تعلم كيف تقول ”لا” في العمل

الوقت المقدّر للقراءة: 2 دقيقة و 17 ثانية.

 

 

يعيش الأشخاص الناجحون في عالم متزاحم، حيث يمكن أن يمتلئ جدول أعمالك بالكثير من المهام بسهولة جداً، وللأسف هذه المهام لا تنتهي أبداً، مما يلزمك ترتيب الأولويات، إن قول لا لبعض هذه الالتزامات سيقلل من ازدحام جدولك اليومي، بل إن رفض بعض الطلبات الودية سيقلل من شعورك بالإجهاد.

لن تستطيع أن تكون منتجاً إذا كنت محملاً بعبءٍ كبيرٍ من الالتزامات، فمثلاً إذا طلب أحدهم منك موعداً وأنت لا تستطيع تلبيته وقبلت به، فأنت تقول “نعم” لهذا الموعد، ولكنك تقول “لا” لكتابة التقرير، أو “لا” لاجتماع مهم مثلاً، أو “لا” لوضع خطة هامة، لأنك ببساطة ستنهك نفسك وستهدر وقتك، لذا لابد لك من التمييز بين ما هو مهم وما هو أهم، ورفض القيام بمهامٍ إضافية عند طلبها منك.

وسعياً للحفاظ على إنتاجيتك وعلى علاقاتك في العمل، نقدم إليك في business solution-bs نصائح في فن الرفض:

1- تدرب على قول لا:

 

 

إن هذا مشابه للدراسة بصوت مرتفع أو تجربة إلقاء محاضرة، تنصح دائماً بالتدرب مراراً وتكراراً، وتجربة ذلك مع نفسك أمام المرآة الأمر متعلق هنا بالعقل الباطن واللاوعي لديك.

لا شك أن التدريب يؤتي ثماراً جيدة في أي شيءٍ كان، لذا فإن التدرب على قول لا دائماً سيشعرك بالألفة تجاه هذه الكلمة وسوف يقوم باستحضارها تلقائياً في الوقت المناسب.

هل تعلم أن العقل أيضاً لديه عادات؟

درب عقلك الباطن على قول “لا”، في أوقات فراغك قم بسؤال نفسك عن أمور تسأل بها عادة وتضطر للإجابة بنعم، وعوضاً عن ذلك قل لا مع تقديم اعتذار بسيط أو سبب صغير لقولك لا.

اختر رداً تلقائياً ودرب نفسك على الرد به على الاقتراحات والمهام التي لا ترغب بها، قل شيئاً مشابه لـ ” لا يمكنني فعل ذلك هذه المرة” أو” ربما في وقتٍ لاحق ” ومع الوقت ستجده أصبح الرد البديهي لديك في مثل هذه الحالات.

2- أرفض بشكل غير مباشر:

طلب منك زميلك استعارة حاسوبك المحمول على سبيل المثال وأنت لا تريد إعارته، لا تقل له أنك لا تريد ذلك أو أنك لا تستطيع مساعدته.

قم باطلاعه أنك تستخدم حاسوبك بشكل يومي وبأعمالٍ مهمة وبهذا سيتفهم موقفك، قمت في هذه الحالة بقول “لا” بشكل غير مباشر وبشكل لبق ومهذب للغاية دون أن تضطر للكذب عليه.

لا تطلعه على الكثير من التفاصيل ولا تشرح أعمالك، كن مبهماً نوعاً حتى لا تكذب عليه، فعندما تقوم بالكذب فإن عقلك الباطن سيتولد لديه إحساس الشعور بالذنب حيال الموقف، لذلك بدلاً من الكذب قل أسبابك الحقيقة باختصار.

وتذكر كن صادقاً ولا تخف من كون أعذارك مبهمة وغير واضحة.

 

3- كرر ببطء وأوضح نقطتك جيداً:

https://i0.wp.com/www.bulten.gen.tr/resimler/12082011184803-mobbing.jpg?resize=552%2C368

ماذا لو لم يتفهم الشخص كلماتك جيداً وكرر طلبه منك مراراً وتكراراً؟

كرر عذرك ببساطة والكلمات ذاتها التي استخدمتها في المرة السابقة.

إذا لم ينفع ذلك أيضا قم باستخدام أسلوب اعتذار شبه مباشر، يمكنك على سبيل المثال القول: “إنه من الصعب على الموافقة “.

لم ينفع ذلك أيضاً؟

وجه كلمات نابعة من داخلك، ركز على مشاعرك، قل “أشعر بعدم الارتياح أو أشعر بالمضايقة حيال هذا الأمر”.

يمكنك دائماً التأكيد على مشاعرك أثناء الاعتذار بدلاً من تكرار الأعذار.

4- كن راضياً عن قرارك:

وفقاً لعالم النفس في جامعة هارفارد ” دان جيلبرت-Dan Gilbert “فإن العقل يكون أقل سعادة عندما يتم تغيير عاداته. إذا ما الحل؟

ركز على الجوانب الإيجابية من قولك “لا” لأمر معين، فكر أنك أتحت الفرصة لأحد غيرك ليقدم المساعدة، أو فكر بنفسك في حال قبولك وقولك نعم، كيف كنت ستندب حظك وتتمنى لو أنك قمت بالرفض، هذا لأن الدماغ يتعامل مع الاحتمالات الممكن حدوثها كأنها واقع قد حدث فعلاً.

لذلك ركز على ايجابيات “لا” وضعها دوماً نصب عينيك.

 

إعداد:  Mahmoud kurdi
مراجعة:  Shahd abu sirryeh

Mahmoud Kurdi
الكاتبMahmoud Kurdi
Human Resource Manager And Quality Assurance Representative.
Business Administration, Banking And Finance Specialist.

شارك برأيك

avatar
  اشترك  
نبهني بـ

Pin It on Pinterest

Share This