خدعةٌ بسيطةٌ لمعرفةِ ماعليك فعلهُ في حياتك

الوقت المقدّر للقراءة: 1 دقيقة و 34 ثانية.

“إن أردت لعام 2017 أن يكون عاماً مميزاً، عليك أن تخطط لهُ بهذه الطريقة”.

 

تلك هي نصيحة “جيني بلايك- Jenny Blake”: خبيرة العمل الاستراتيجية والمرشدة المهنية السابقة في “Google”، والتي ساعدت أكثرَ من ألفِ شخصٍ في تطوير حياتهم المهنية والعملية.

تنصحُ جيني بأن تقوم برسمِ “خريطة ذهنية – Mind Mapping”: وهي عبارة عن مخططٍ بصري يستعرضُ اهتماماتك وأهدافك، تقول جيني: لن يستغرق ذلك منك وقتاً طويلاًْ، وقد يجد لك مشروعك المُستقبلي أو أكثر الهوايات التي تناسبك، بل وحتى خطوة التغيير القادمة في مسارك المهني، والتي أنت بأمس الحاجة لها، ولكنَّك لاتستطيع إيجادها، مما يجعل سنة 2017 أكثر سعادةً ونجاحاً وإنجازات.

اطلب مساحتك الإعلانية

وصرّحت بلايك لقناة “CNBC”: “طريقتي المفضلة للقيام بعصفٍ ذهنيٍ إبداعي وفعَّال، سواء كان يتعلق ذلك بوضع الأهداف أو الخطوات بخصوص العام القادم، هي من خلال طريقة رسم الخرائط الذهنية”.

 

ولكي تبدأ برسم خريطتك الذهنية، قم بدايةً بكتابة العام الذي تريد أن تبدأ منه في منتصف الورقة، ومن ثم ارسم مجموعةً من الخطوط الفرعية، واكتب بجانبها الموضوعات المُهمة بالنسبة إليك. ويمكن مثلاً  لهذه الموضوعات أن تضمَ العمل، الحياة الشخصية، المهنية، الصحة واللياقة، المرح، وبناء المهارات. ارسم بعدها خطوط فرعية جديدة لكلِ واحدة ٍمن هذه الموضوعات، لتربطك بالأشياء التي تريد تطويرها أو اختبارها في مجال مُعين.

 

ونأكَّد لك في”Business Solutions – BS” أن تسأل نفسك الأسئلة التالية أثناء قيامك برسم خريطتك الذهنية:
“ما الذي يهمني تحديداً في هذا الموضوع؟ وكيف يبدو النجاح بالنسبة لي من خلاله؟”

 

فمثلاً، يمكنك انطلاقاً من موضوع “الحياة الشخصية” أن تكتب “اللقاء بأحدِ الأصدقاء مرة شهرياً”، أو “حضورُ درسٍ في الموسيقا”.

وهذه الخدعةُ البصرية فعّالة لأنها تساعدك على رؤيةِ النواحي المختلفة التي بالإمكانِ تحسينها، وهذا ما تضعه “بلايك “في أحد الكتب التي قامت بكتابتها.

وتقول بلايك: “مع الخرائط الذهنية سوف تعودُ إلى الأيام الخوالي، حيث أنَّك ستحتاج إلى استعمالِ الورقة ِوالقلم”.

 

ولكن كنت كما الكثير من المهنيين الذين يقضون ساعاتٍ طويلة وهم جالسون يحدقون في شاشات الكمبيوتر، سيكونُ الرسمُ الالكتروني عملاً ممتعاً بالنسبة إليك.

 

تقول جيمي: “الهدف من الخرائط الذهنية هو كسر نمط التفكير الخطي الروتيني، حيث أنَّها تساعدنا على استكشاف أفكارنا بشكلٍ أوسع، لنقوم بتجربتها، حيث أنَّ إحداها على الأرجح ستقودنا إلى خطوةٍ تاليةٍ مُدوّيةٍ”.

 

إعداد: Salah Moussalli
مراجعة: Diana Audeh

المصدرCNBC
Salah Moussalli
عضو في الأمانة السورية للتنمية في مجال التدريب وبناء قدرات الشباب.
متخصص بالتدريب في مجال القيادة والتخطيط.
خريج كلية الطب البشري بجامعة حلب وطالب ماجستير إدارة أعمال.

شارك برأيك

avatar
  اشترك  
نبهني بـ