ʼʼوورد ماب إكس – ʻʻWorldmapx، شبكة اجتماعية ومنصة تسويقية مبتكرة

الوقت المقدّر للقراءة: 4 دقيقة و 34 ثانية.

 

إن العالم الذي نعيش فيه الآن يفاجئنا كل يوم بعدد من الشركات والمشاريع الجديدة، حيث نرى أن المنافسة على أشدها والجميع يسعى لجذب الزبون ولفت انتباهه، ولعل العامل الرئيسي الذي يركز عليه كل مشروع بهدف إثبات نفسه وتمكين وجوده في السوق هو الأفكار والأساليب التسويقية الإبداعية التي يمكن استخدامها.

وضمن هذا السياق يقدم موقع ’’وورد ماب إكس – WorldmapX‘‘ من خلال منصته المبتكرة مفهوماً جديداً في عالم التسويق والشبكات الاجتماعية معاً.

ما هي منصة ’’وورد ماب اكس‘‘؟

لقد تم إطلاق منصة ’’وورد ماب اكس‘‘ مؤخراً، وهي عبارة عن شبكة اجتماعية ذات فكرة جديدة كلياً تقدم مفهوماً مختلفاً عن عالم التسويق والشبكات الاجتماعية وتجمع بينهما بشكل إبداعي.

إن الشبكات الاجتماعية توحي لنا بوجود تفاعل دائم بين المستخدمين يتم من خلال المنشورات والإعجاب والتعليقات، لكن بما أن المنصة تقدم نفسها كشبكة اجتماعية مبتكرة، فإنك لن تجد أي أثر للمحادثات بين المستخدمين، ولن تجد أيضاً منشورات دائمة يتم تحديثها باستمرار بل كل ما يمكن أن تراه هو خريطة!

اطلب مساحتك الإعلانية

تعتمد فكرة المنصة على وجود مجتمع قائم على خريطة عالمية واحدة، بحيث يستطيع المستخدمون الاستحواذ على الأراضي ونشر المحتوى الإعلاني الذي يرغبون به، وبالطبع فإن هذه الخريطة ستشهد تفاعلاً لعدد كبير من المستخدمين والزوار من كافة أنحاء العالم.

 

جيل جديد من الدعاية يقوم على احترام الزبائن

تقدم المنصة رؤية مختلفة وبعيدة عن المألوف في عالم التسويق، حيث يسعى المشروع لخلق جيل جديد من الدعاية ونشر الأفكار والتسويق الإلكتروني الذي يعتمد على احترام الزبون أولاً.

إن أي جهة أو أي شركة تستثمر ضمن هذه الخريطة أو تقوم بوضع أي إعلان لها تسعى لاحترام زبائنها أولاً لأنها لا تقوم بفرض إعلاناتها عليهم أينما ذهبوا، بل يمكن للزبائن المستهدفين مثلاً أن يقوموا بمشاهدة تلك الإعلانات أثناء قيامهم بجولة عبر تلك الخريطة.

وفي هذه الحالة، يجب على الشركة أن تقوم باختيار أفضل مكان لعرض المحتوى أو الإعلان الذي تريده بحيث تستهدف من خلاله أكبر شريحة من الأشخاص المستهدفين أو الزبائن المحتملين.

ومن جهة أخرى، يتمتع الزوار بحرية كاملة لزيارة تلك المناطق حسب رغبتهم، أي أن التسويق باستخدام المنصة يقوم على الاحترام المتبادل، الأمر الذي يؤدي إلى ترسيخ الإعلان بشكل أكبر لدى الزائر.

 

’’وورد ماب إكس‘‘ للجميع حول العالم

إن المشروع موجه لجميع الأشخاص في جميع دول العالم، أي أنه عبارة عن منصة للتعبير عن مختلف الأفكار أو الإعلانات التي يقوم أي شخص حول العالم بطرحها لتحظى بنفس نسبة المشاهدة وحتى نفس السعر أي ليس هنالك تفضيلات معينة عند الدفع.

كما أنه لا يوجد اشتراك سنوي، أي يمكن لأي جهة أن تقوم بنشر فكرتها دون الحاجة لدفع تكاليف إضافية، حيث لا تحتاج إلا إلى اختيار المنطقة المناسبة لها.

كما يقدم المشروع ميزة رائعة لجميع من يقوم بالتسجيل عبر موقعه هي  إمكانية الاستيلاء على 5 أراضي كحد أقصى بشكل مجاني ومع حماية 24 ساعة وبعد إنتهاء وقت الحماية يمكن لأي أحد  أن يقوم بأخذ الأرض التي قد استوليت عليها دون شراء إلا إذا قمت بإعادة تحديث محتوى أرضك بشكل دوري فتتجدّد بذلك فترة الحماية لأرضك  من أي زائر إلا في حال أراد شخص أو شركة ما أن تشتري الأرض وبذلك يحصل المشتري على الحماية الدائمة.

لا تفوت التجربة المجانية من خلال التسجيل على موقع Worldmapx


أفكار جديدة ومزايا جديدة أيضاً

تقدم المنصة مجموعة من المزايا والخدمات الفريدة التي تميز الموقع كشبكة اجتماعية مبتكرة.

ولعل أولى هذه المزايا هي إمكانية جذب عدد كبير من الزوار إلى الروابط الخارجية التي يستخدمها الشخص أو الشركة:

فعندما تقوم شركة ما بحجز إحدى المناطق يمكنها أن تقوم بإضافة رابط موقعها بحيث يمكن للمستخدم معاينة الموقع من خلال الخريطة، وبالتالي يمكن للزوار التوجه للموقع مباشرةً من خلال هذه المنصة.

وعند استحواذ أي شخص على منطقة معينة ضمن الخريطة يتم مشاركة هذا الخبر على مواقع التواصل الاجتماعي مع جميع المتابعين، وبالتالي يمكن للجميع أن يكونوا على اطلاع بشأن آخر التغييرات والأشخاص والشركات التي تدخل هذه الخريطة.

إحدى المزايا الهامة أيضاً هي إهداء الأرض أو المنطقة لشخص أو شركة أخرى، حيث يمكنك ببساطة أن تقوم بالتخلي عن أرضك أو جزء منها وتقديمها كهدية لمستخدم آخر.

أما الميزة الأهم فهي إعادة بيع الأرض بالسعر الذي يرغب به الشخص المالك، حيث تتم عملية البيع حسب السعر الذي يحدده المالك، وبالطبع تتم العملية بإشراف الموقع لضمان الأمان مقابل عمولة معينة، وسيتم تفعيل ميزة بيع الأراضي بعد اكتمال بيع 2% من مجمل الخريطة.

 

’’وورد ماب إكس‘‘ بوصلة للمستقبل

ستكون الخريطة أشبه بسجل يستطيع من خلاله الزائر أن يستعرض الأفكار والأشخاص والشركات الهامة ضمن كل بلد.

هناك نظام إشعارات سيقوم بإعلام الزائر أو المستخدم بكل التحديثات الخاصة بالزيارات الجديدة أو حتى المالكين الجدد لبعض المناطق، أي أنها تجعل المستخدم على اطلاع واسع بكل المستجدات سواء بشأن الأراضي التي يمتلكها هو أو الأراضي التي قام بزيارتها وبالتالي تدخل ضمن مجال اهتمامه.

ويمكن اعتبار المنصة بوصلة يمكن من خلالها الوصول إلى الأشخاص أو الشركات المميزة والتي تمتلك أراضي لها على الخريطة.

 

ما هي الفرص الاستثمارية المستقبلية بالنسبة للمستخدمين؟

كأي منصة جديدة، تقدم وورلد ماب إكس فرصاً استثمارية للمستخدمين في المستقبل، لكن ما هي هذه الفرص المحتملة؟

إن الفرصة الأولى هي أن يقوم المستخدم بالتسويق لأفكاره أو خدماته أو منتجاته أو أي شيء آخر، فهي مساحته الشخصية التي يمكن أن ينشر فيها ما يشاء من فترة لأخرى.

أما الفرصة المبتكرة والأهم فهي استخدام هذه المنصة كبورصة يمكن للمستخدم من خلالها بيع أجزاء من المنطقة التي اشتراها بالسعر الذي يريده، وذلك بعد زيادة عدد زوارها أو حين يتمكن من جذب عدد من المستخدمين لتلك المنطقة.

وللمزيد من التفاصيل حول الاستثمار، يوجد العديد من الفرص التسويقية والاستثمارية التي يمكنك أن تكون سبّاقاً إليها

حيث يمكنك التعريف بعلامتك التجارية أو شركتك أو مشروعك الريادي، كما تتوفّر إمكانية بيعها بالسعر الذي تطلبه عند وجود من يرغب بشرائها ويجب أن تفكر بها على أنها استثمار طويل الأجل، كما يمكنك أن تجعلها هدية غير عادية  لشخصٍ عزيز، بالإضافة إلى العديد من الميزات التي نترك لكم متعة اكتشافها، وكل ذلك مقابل 100$ لتمتلك الأرض لمدة 99 سنة دون أي مبالغ إضافية،

ولكن المفاجئة حسم كبير يصل إلى 50% لشراء أي أرض إذا اغتنمت الفرصة بالشراء الآن.

أليست فرصة استثمارية جيدة؟  

 

ماذا تعني ’’وورد ماب اكس‘‘؟

هل استطعت الآن أن تخمن سبب تسمية المنصة بهذا الاسم، أو ما هو سبب وجود X في الاسم؟
كما نعلم يشير حرف الـ X إلى المجهول، وفي هذه المنصة سنرى العالم بشكل جديد بعيداً عن الشكل الذي اعتدنا عليه.
في هذا العالم لا يوجد إلا طريقة تعبير جديدة تتيح المجال لظهور أحلام الناس وأعمالهم دون تمييز بينهم.
ليس هناك من قانون يرجح المزايا على حساب مجموعة من المستخدمين، بل على العكس من ذلك، يتمتع الجميع بحق التعبير ذاته وبشكل متساوي.
ومن هنا يشير حرف الـ X إلى أي شخص أو شركة محتملة يمكنها أن تدخل هذا العالم بعيداً عن الصراع وبفرصة متساوية مع الآخرين.

 

هل يتوقف المشروع هنا؟

بالطبع لا، بل هذه ليست إلا البداية!
حيث يعتبر المشروع جزءاً من دراسة جديدة وهو أول تطبيقاتها، حيث تهتم هذه الدراسة بالبحث في إمكانية الوصول لأفكار جديدة ذات تأثير كبير فيما يتعلق بالشبكات الاجتماعية وذلك وفق أسس علمية بعيداً عن المصادفة أو العوامل الشخصية الأخرى.

طبعاً لا تنسى زيارة أرض منصة Business Solutions- BS على “وورد ماب إكس” في أبوظبي – الإمارات العربية المتحدة  من هنا أو بالضغط على الصورة

 

إعداد: سارة شهيد.

مراجعة: محمد منار الدمني.

 

تابع أخبار Worldmapx على الفيسبوك

شارك على:

شارك برأيك

avatar
  اشترك  
نبهني بـ