10 مدراءٍ تنفيذيّين .. دروسٌ من العام المنصرم وأهدافٌ للعام الجديد

الوقت المقدّر للقراءة: 2 دقيقة و 30 ثانية.

 

بعد سؤال عدّة مدراء تنفيذيّين في عدة مجالات عن آرائهم حول تطوير أسلوب الريّادة الذي سيتّبعونه في عام 2017، كانت إجاباتهم كالتالي:

 

1. غيابك لفترة عن فريقك قد يقوده إلى إبداع أكبر

ترى لورا المؤسّسة الشريكة والمديرة التنفيذيّة في شركة “Code 2040” المهتمّة بالتكنولوجيا أنّ محاولة استكشاف آفاق جديدة للشركة سيوفّر تحدّيات جديدة لأفرادها، حيث تقول:

” إنّ من أمتع التجارب التي خضناها عام 2016 هي الأساليب الجديدة التي ابتدعها فريق “Code 2040” لتوسيع الشركة، فقد قمت بالانضمام إلى “إدارة الرئيس أوباما” لمدة ستّة أشهر، وخلال هذه الفترة كان الجميع في الشركة ينفّذون أجزاءً من مهامي من أجل تسيير أمور الشركة، ونتيجةً لذلك تمَّ خلق طرق إبداعية جديدة في طريقة عمل شركتنا.

وأؤمن أنّ هذه التجربة كان لها أثرها على جميع أفراد الشركة، فقد أعادت توزيع المسؤوليات، ووضعت العمل الجماعي وروح الفريق بين الأفراد موضع التنفيذ، كما أنّها أظهرت تنوّع الطاقات في الفريق”.

اطلب مساحتك الإعلانية

 

2. أعطِ الفرصة دوماً لأساليب القيادة المختلفة عن الأسلوب الذي تتّبعه أنت في شركتك

حيث يقول “تريستَن ووكر” المؤسّس والمدير التنفيذيّ لشركة “Walker & Company” المهتمّة بالصحة والتجميل:

“إن من الأمور التي تعلّمتها في عام 2016 هو أن آخذ الأمور بتروٍّ خصوصاً في عالم الصحة والتجميل، وأعتبر نفسي من النوع الذي يريد دوماً أن يطوّر الواقع خطوةً بخطوة، وأحد الأشياء التي فكرت بها –خصوصاً كوني مديراً تنفيذيّاً- أن الناس ليسوا جميعاً مثلي، وهذا ليس بالأمر السيء، ولكن يجب عليّك أن تدير هؤلاء الأشخاص المتخلفين عنك.

ويجب عليّ أن أثبت في العام الجديد أن أسلوبي في القيادة يستوعب أساليب الأشخاص الآخرين”.

3- ترى “ميكا هوليندر” المؤسّسة الشريكة ومساعدة المديرة التنفيذيّة لشركة “Sustain Natural” المتخصّصة بالصحة الجنسية أن هدف شركتها في عام 2017 هو البحث عن وجهات النظر المختلفة في الوضع السياسي الداخلي، حيث تقول:

“أريد أن أكون مستمعة جيّدة، فالانتخابات الأخيرة أظهرت كيف أن الولايات المتحدة منقسمة أكثر ممّا كنت أتوقع، وهذا يعني أنه من أجل إنجاح شركتنا يجب علينا أن نعرف كيف تتعامل جميع النساء مع صحّتهم الجنسيّة والإنجابيّة بغضّ النظر عن توجهاتهم السياسيّة، فحقوق الإنجاب ما تزال في الولايات المتحدة مسألة استقطاب لمختلف الأقطاب السياسية، ولذلك سأجعل الاستماع لمختلف الأطراف أولوية قصوى في عام “2017”.

4- إنّ الهدف الذي يسعى إليه “تشارلز بيست” المؤسّس والمدير التنفيذيّ لشركة “DonorsChoose” التعليمية غير الربحيّة هو أن يقدّم الملاحظات البنّاءة، حيث يقول:

“أودّ أن أصبح شخصاً أفضل وأسرع بإعطاء الملاحظات وردود الفعل البنّاءة، وذلك لأني أملك زملاءً رائعين”.

5- القابلية للتأقلم هي مفتاح النجاح

تقول “جينيفر فيتزغيرالد” المؤسّسة الشريكة والمديرة التنفيذية لشركة التأمين “PolicyGenius”:

“إنّ بداية كلّ عام تقدّم لي تحدٍ جديد لقيادة شركة في طور النمو وتغدو مختلفة بشكل كلّي بين بداية هذا العام ونهايته، وأتمنى أن تكون مهاراتي القياديّة قادرة على التكيّف مع نمو شركتي”.

6- الرؤية الواضحة تؤدّي إلى خريطة طريق واقعيّة لشركتك

يقول”ليندون تيبيتس” المؤسّس الشريك والمدير التنفيذيّ لشركة الأتمتة “IFTT”:

” أنا أركّز على زيادة هذا الوضوح، فلن تستطيع أن تلهم أحداً ما لم تكن الرؤية والتوجه اللذين تشرحهما له واضحَين ويخبرانك تماماً إلى أين أنت ذاهب ولماذا عليهم الإنضمام إليك.

البساطة أمرٌ صعب! ولكن أنا مستعدّ لإعطاء كل ما لدي لجعل رؤيتنا مفهومة ويمكن التعبير عنها خلال ثوانٍ قليلة”.

 

7- اتَّخذ القرار الصحيح وليس قرار الأغلبية

تقول “آريا فينغر” المديرة التنفيذيّة لشركة “Do Something”:

“سأقوم باتخّاذ قراراتٍ صعبة، ومن الجيد أن نتذكّر أنَّ القرارات الصائبة ليست دائماً الأسهل، فعندما تكون مديراً عليك أن تتّخذ القرارات الجيّدة لمنظّمتك والتي قد لا يفضّلها الجميع، وهذا أمرٌ طبيعيّ”.

 

8- كن أكثر قرباً من موظفيك

يسعى “مايك كاغني” المؤسّس الشريك والمدير التنفيذيّ لشركة “SoFi” إلى أن يكون متواجداً وأكثر ارتباطاً بموظّفيه، حيث يقول:

“لقد نمت شركتنا من كونها مؤلّفة من 44 أشخاص في غرفة وحيدة إلى كونها تضمّ أكثر من 750 موظّفاً، ومن المهمّ أن أحافظ على الشفافية والحوارات المفتوحة في هذه الشركة، وولائم الغداء تساعد على ذلك”.

 

9- وظّف بتروٍ، واطرد بسرعة

تقول “ميكي أغراول” المؤسّسة والمديرة التنفيذيّة لشركة “Thinx” التي تهتمّ بصحة المرأة:

“إن مهمتي ليست قضاء وقتي في ضبط الموظفين وأخلاقيّات عملهم، إنّما مهمتي هي جلب الأشخاص الذين يملكون هذه الأخلاقيات، وبعدها يمكنني التركيز على الأمر المهم: تنمية شركتنا!”

 

10- افعل القليل لكن بفاعلية أكبر

يقول “سكوت هاريسون” المؤسّس والمدير التنفيذيّ لشركة “Water” الخيرية والمهتمة بتأمين المياه النظيفة:

” أنا أيضاً يمكنني الوقوع ببساطة في فخّ محاولة القيام بالعديد من الأعمال وعدم قضاء الوقت الكافي للتركيز على عمل واحد، ولكني أفضّل إنجاز أشياء أقل بجودة أكبر”.

 

إعداد: Manar Damani
مراجعة: Maher Dahman

 

شارك برأيك

avatar
  اشترك  
نبهني بـ