اختبار IELTS – قسم الاستماع: 8 أدوات لتطور مهارتك باستخدام الأفلام والتلفزيون

الوقت المقدر للقراءة: 2 دقيقة و 46 ثانية.

 

 

“توقف عن مشاهدة مقاطع الفيديو، وافعل شيئاً مفيداً” من المؤكد أنك سمعت هذه العبارة من قبل، لربما تكون قد قلتها أنت لنفسك!

يكمن سبب هذا الصراع في أننا نحب مشاهدة مقاطع الفيديو، والمسلسلات، ومحادثات TED، ومقاطع الفيديو الموسيقية وخلافها، فبالنهاية دعنا نواجه حقيقة الأمر، مَن منا سيرغب بالدراسة عند وجود كل هذه الخيارات المسلية؟ حسناً، لمَ لا نجمع بينهما؟

مع بعض الإعداد المدروس يمكنك التحضير لاختبار ”IELTS“  السماعي بالاعتماد على مقاطع الفيديو المختلفة، تحقق أدناه من بعض الأفكار:

 

اطلب مساحتك الإعلانية

Related image

1- اختر النوع الذي تفضله:

أظهرت العديد من الدراسات أن الطلاب يتعلمون بصورة أفضل عندما يشاهدون ويدرسون أشياء يحبونها؛ لذا اختر النوع المناسب، والمقصود بالنوع هنا هو النمط أو الفئة.

ابحث عن مقاطع الفيديو من النوع الذي تحبه باللغة الإنكليزية واستخدمها للدراسة؛ مما سيزيد اهتمامك ويمنحك المزيد من المتعة.

 

2-جرب المقاطع المترجمة:

عند البحث عن مقاطع فيديو لدراسة اللغة الإنجليزية هناك العديد من الأشياء المهمة التي يجب أخذها بعين الاعتبار، أهمها التحقق من صحة الترجمة ودقتها.

تتمثل الفكرة بأنك ستملك الخيار تشغيلها وإيقافها، يمكنك أن تجرب هذا التمرين، سيحسن حقاً من دقة سماعك:

1)اختر مقطعاً من الإنجليزية المنطوقة (2-5 دقائق).

2)بالتناوب بين زري التشغيل والإيقاف المؤقت، اكتب كل كلمة تسمعها.

3)أعد مشاهدة مقطع الفيديو مع الترجمات المصاحبة.

4)قارن بين ملاحظاتك والترجمة وتحقق من دقة سماعك، في حال وجود مقطع لم تدركه أعد المحاولة حتى تتطابق الملاحظات والترجمة.

 

Image result for lisining to inglish

3- اختبر نفسك:

ابحث عن مقاطع فيديو تحتوي على لغتك الأم واللغة الإنكليزية، هذا بالتأكيد تمرين رائع لتحسين لغتك الإنجليزية، واتبع الخطوات التالية:

1)أوقف الفيديو وحدد الترجمة بلغتك.

2)اكتم صوت الفيديو وشاهده مع ترجمة اللغة الخاصة بك.

3)ترجم مفردات لغتك إلى الإنجليزية.

4)شغل الصوت وأعد مشاهدة الفيديو مرة أخرى.

5)قارن الإنجليزية المنطوقة مع ملاحظاتك التي ترجمتها.

6)تحقق من الدقة والمرادفات.

 

4- أعد ما تسمعه:

من الحقائق المعروفة جيداً أن القراءة إلى جانب المتحدثين الأصليين سيحسن من مهاراتك في كل من الاستماع والقراءة.

حاول إيجاد مقطع صغير من مقاطع الفيديو التي تفضلها، ومن الأفضل أن تكون نصوصاً صوتية مصاحبة للترجمات، استمع للنص الصوتي عدة مرات، بعد ذلك اقرأ مع الممثلين، سيساعدك هذا على تحسين نطقك وفهمك لنقاط وتفاصيل مهمة في اللغة.

 

Image result for whatching news

5- شاهد الأخبار:

كما تعلم، فإن مسارات الاستماع في ”IELTS“ تكون لأشخاص يتحدثون عن موضوع واحد دون أي تأثيرات موسيقية، هذا هو النمط المستخدم أيضاً في القنوات الإخبارية.

اعثر على قناة إخبارية تحبها ثم استمع لها، هناك الملايين من مقاطع الأخبار المجانية ذات الجودة العالية على الإنترنت، على سبيل المثال:CBC، الراديو المحلي، الأرشيف، التسجيلات.

إليك نصيحة، اعثر على تلك التي تحتوي على نصوص مما يسمح لك بالتأكد من أي شيء يصعب عليك سماعه.

 

6- جميع المفردات المهمة:

يدرك أي شخص قد حضر دروس التحضير لاختبار ”IELTS“ أن المعرفة الجيدة في المرادفات ستساعدك كثيراً في فهم الأسئلة والتحضير للاختبار السماعي بصورة أفضل.

إحدى الطرق الرائعة للتعرف على المفردات هي إيقاف الفيلم كل دقيقة أو دقيقتين والقيام بعصف ذهني لإيجاد الكلمات الرئيسة التي سمعتها، وفي حال لم تستطع التفكير بأي كلمة منها أو أردت المزيد فحاول استخدام قاموس المترادفات.

قاموس الترادف يشبه القاموس الذي نستخدمه إلا أنه يعرض مترادفات الكلمة أي الكلمات الشبيهة لها وليس تعريفاتها.

 

Image result for lisin to musicwith your freainds

7- شارك زميلاً للدراسة:

هل أنت متعلم اجتماعي؟ الكثير منا كذلك.

بالنسبة للبعض، فإن أفضل طريقة للالتزام بجدول التدريب والتحسن السريع أن تتشارك مع صديق، بالإضافة لكون هذا الأسلوب أكثر متعة وتشويقاً.

هناك العديد من التمارين التي يمكن أن تساعدكما على تحسين مهارات الاستماع باستخدام مقاطع الفيديو، هذه بعضها:

1)إعداد مقطع فيديو لكل منكما يطرح فيه عدداً من الأسئلة، من المعروف أن الشخص الذي يعد ويحضِّر يتعلم أكثر.

2)مشاهدة برنامج تلفزيوني، ثم مناقشة النقاط الرئيسة انتهاءً بأدق التفاصيل، ثم إعادة مشاهدة البرنامج للتحقق مما تحدثتما عنه.

 

8- لا تنس أن تمزج الأساليب:

التنوع، هو سر التعلم، فعلى الرغم من أنك ربما تكون قد وجدت سلسلة من مقاطع الفيديو المثالية لتعلم الإنكليزية، إلا أنك ما زلت بحاجة للتنويع.

لربما تكون مدمناً على محادثات TED، أو مشاهدة أفلام الحركة، هذا عظيم، إلا أن اختبارات ”IELTS“ واقعية وتختبرك في مجموعات متعددة الأساليب واللهجات.

لتكون أكثر استعداداً تأكد من ممارستك لكل أشكال اللغة الإنجليزية المألوفة وغير المألوفة.

 

وأخيراً ينبغى على عملية التعلم أن تكون ممتعة، لذا لا تجعل التوتر والخوف ينال منك وحاول أن تقضى وقتاً شيقاً بالتحضير للامتحان، استمتع بتعلم اللغة الإنجليزية وجرب طرقاً مسلية لاستكشاف خباياها.

 

 

إعداد: Roaa Ali
مٌراجعة: Alaa Hajji

 

تابعنا على:

شارك على:

شارك برأيك

avatar
  اشترك  
نبهني بـ