7 من المخاوف الشائعة المتعلقة بتغيير المهنة

الوقت المقدّر للقراءة: 1 دقيقة و 53 ثانية.

سنوات زاخرة من العمل الدؤوب والمشكلات المهنية والخبرات والتجارب على مختلف الأصعدة,
كمٌّ هائل من الخبرة أصحبت تدخره بعد تقدّمك في العمر.

ولكن! مهلاً! أنت تشعر بالخوف الآن من التغيير والتجدد والانتقال إلى عمل جديد.
فغالبية الناس تعتقد أنه من الصعب البدء بعمل جديد لاسيما بعد مرور فترات زمنية كبيرة.


نحن في ’’Business Solutions – BS‘‘ نقول لك: “الآن هو الوقت الذهبي لتغيير عملك”.
أنت تستحق أن تستمر في تحقيق الإنجازات في حياتك العملية حتى ما بعد مرحلة التقاعد أيضاً.

وهذا يعني التغلب على تلك الأصوات الصغيرة المزعجة داخل رأسك,
والتي تخبرك أنه من الأفضل ألا تزعج نفسك بالبحث عن شيء جديد.

اطلب مساحتك الإعلانية

والآن, إليك 7 معتقدات ومخاوف خاطئة عليك إزالتها من تفكيرك والبدء في تنفيذ العكس:

1. أنا كبير في السن لذا من الصعب قبولي في أي وظيفة على الإطلاق:

على العكس تماماً.
إن الكبر في السن يعني كنز من الخبرات المهنية التي تحتاجها أي شركة لمواجهة الأزمات الطارئة,
وبناء رأس مال عظيم وتوسعة عملها.

لذا فإن قبولك في منصب حساس ومهم في شركةٍ ما هو في غاية البساطة,
بناءً على مؤهلاتك التي حصلت عليها حتى هذا السن.

 2. الواسطة والعلاقات الاجتماعية هي مصدر التوظيف الوحيد:

من الخاطئ أن تعتقد أن المحسوبيات والعلاقات الاجتماعية وحدها القادرة على قبولك في وظيفة جديدة مازلت تحلم بها.

برغم أهمية هذه الوسائل في التوظيف، لكن، الإعلانات الوظيفية والشواغر المعلنة في الجرائد,
ومواقع التوظيف الإلكترونية ليست جميعها تعتمد المبدأ ذاته, وعليك الإيمان بذلك.

  3. سأكون أقل إنتاجية من المتقدمين صغار السن وبالتالي سيرفضونني:

تشير ’’جمعية إدارة الموارد البشرية‘‘ إلى أنه لا يوجد ترابط بين التقدم في العمر وانخفاض إنتاجية العمل.

 كن مبدعاً و وضّح قدرتك على القيادة لإنجاز الأمور الصعبة.
قدّم أفكارك المتعلقة بتحسين الإنتاجية وعبر عن اقتراحاتك البناءة لتطويره، هنا ستتألق حتماً.

4. لن أكون سعيداً في منصب أقلَّ مسؤوليةٍ عن سابقه:

كما في بداية مسارنا المهني عندما نكون صغاراً في السن، فإن منصباً ما قد يقودنا لأماكن بعيدة جداً,
ويرافقه تحمّلنا لمسؤوليات تفوق خبراتنا ربما.
لكن ومع التقدم في السن لا بأس بمنصب أقل مسؤولية وجهداً بما يتناسب مع الحالة الصحية,
طالما أنك ما زلت تقدم قيمة ما للشركة.

5. لا أحب أن أكون تحت إشراف الموظفين الأقل سنّاً:

تقول مديرة التوظيف في ’’ ResuMAYDAY‘‘ السيدة ’’ لورين ميليجان – Loreen Melegian‘‘:
“عندما يشعر العاملون الأكبر سناً بقيمة مساهماتهم، لا يهم عمر الشخص الذي يقدم هذا الاعتراف.”


6. مديرو العمل سيرفضون متطلبات راتبي:

حتماً لن ترغب براتب زهيد لقاء الخبرة الطويلة التي تمتلكها, ولكن عليك التحلي بالذكاء عند تحديد الراتب مع رب العمل.
فالاستغناء عن الراتب الباهظ لقاء راتب معتدل وبمغريات أخرى مريحة للنفس والجسد، سيكون مفيداً في هذه المرحلة.

7. لقد فات الأوان لإجراء تغييرات في حياتي المهنية:

دائماً هناك وقت، لا بد من الإيمان بذلك.

طالما أننا نملك يوماً جديداً، فهو فرصة جديدة لنا لأن ننجز المزيد وأن نتطور ونقدم قيمة حقيقية في هذه الحياة.

لا تقل فات الأوان استمر في التجربة والمخاطرة والتغيير الإيجابي مفيد جداً لحياة متجددة على كافة الأصعدة.

وفي ختام مقالنا، أخبرنا هل ستبقى تبحث عن التجدد والتطور المهني في مجال عملك؟

إعداد: حسين هندي
مراجعة: شهد أبو سرية

أترك رداً

أدخل تعليقك من فضلك!
ادخل اسمك هنا من فضلك