تطوير الذات

3 أخطاء قاتلة يرتكبها الناس في الخطابة العامة

3 أخطاء قاتلة يرتكبها الناس في الخطابة العامة


الوقت المقدر للقراءة: 1 دقيقة و23 ثانية

قام الكاتب ’’ريتشارد دين – Richard Dean‘‘ بجمع أكثر من مئة نصيحة وحيلة حول فن إلقاء الخطابات الجماهيرية بدءاً بعهد ’’سقراط – Socrates‘‘ وصولاً إلى ’’ستيف جوبز – Steve Jobs‘‘.

يفترض ’’وارن بوفيت‘‘ ثالث أغنى رجل بالعالم ومن وجهة نظر مالية مبسطة أن خريج إدارة الأعمال يعادل أصلاً قيمة مليون دولار عند تخرجه، ولكن حصوله على تدريب في الخطابة العامة تزيد من قيمته مباشرة إلى مليون ونصف المليون دولار، ويقول أن أعظم استثمار قام به لم يكن استثماره في الأسهم والسندات، بل كان عندما خضع لدورة تدريبية لـ’’ديل كارنيجي – Dale Carnegie‘‘ عندما كان في 21 من عمره، حيث كان ’’بوفيت‘‘ غالباً ما يشعر بالتعب الجسدي قبل إلقاء أي خطاب، ولكنه استطاع التغلب على هذا الأمر مع نهاية التدريب.

Image result for warren buffett public speaking

 

ما هي أكبر الأخطاء التي يرتكبها الناس فيما يخص الخطابات العامة؟

  1. الخطأ الأول:

    يطرح معظم الخطباء رسائل غامضة ومشوشة، ولا يعرفون بالضبط ما يريدون إيصاله للجمهور، إذ لا تكون أفكارهم فائقة الوضوح بالنسبة للمتلقي.
    ولتجاوز هذه المشكلة، لخص فكرتك بعبارة واحدة أنيقة وجذابة؛ وعلى سبيل المثال، ارتكز خطاب ’’جوبز‘‘ بمناسبة إطلاق هاتف ’’آيفون‘‘ على رسالة مكونة من خمس كلمات فقط: “تقوم شركة آبل اليوم بإعادة اختراع الهاتف.”

هناك العديد من النماذج التي ستساعدك في كتابة أفكارك بطريقتك الخاصة وبوضوح.

  1. الخطأ الثاني:

    معظم المصادر التي يستخدمها المتحدثون نظرية ومجردة!
    وللتغلب على هذه المشكلة ينصح المدرب الأميركي ’’براد فيليب – Brad Phillips‘‘ بتصنيف المصادر في أي خطاب ضمن ثلاث فئات: قصص وإحصائيات وتعليقات، تحضير أكبر قدر ممكن من القصص الواقعية ومن الحالات العملية، إذ أن المفاهيم المجردة صعبة الفهم، لذا حاول دائماً أن تضرب الأمثلة.

 

Image result for Public Speaking

  1. الخطأ الثالث:

    لطالما تم تلقيننا أن 2+2=4، وهي جريمة ترتكب مراراً وتكراراً، ليس في المقابلات الإعلامية فحسب، وإنما أيضاً في جلسات النقاش والحوار، ومعظمها يكون فظيعاً.

إلجأ بدلاً من ذلك إلى عرض وجهة نظر جريئة ومبتكرة بحيث يمكن للآخرين قبولها أو الاختلاف معها ومناقشتك بها وليس مجرد التسليم بها.
ضع نفسك مكان المتلقّي: هل تفضّل أن تستمع إلى من يملي عليك مسلمات أم من يطرح أفكاراً جريئة تحفزك على المشاركة والنقاش؟

إذا طُلب منك أن توجه نصيحة واحدة لأولئك الذين يعملون في مجال الخطابة العامة، ماذا ستكون هذه النصيحة؟

ستكون نصيحتي بأن يستخدموا نصائح وتلميحات وحيل المدربين والمتحدثين اللامعين.

من وجهة نظرك.. هل تعتقد أنه يجب على أولئك الذين لا يتمتعون بمهارات خطابية جيدة أن يستمروا في تطوير هذا النوع من المهارات؟ ولماذا تعتقد أنه على الناس صقل مواهبهم الخطابية؟

 

إعداد: مروى شكور
مراجعة: فراس فنصة

Marwa Shakour
الكاتبMarwa Shakour
Master In Public Administration.
Content Creator.

شارك برأيك

avatar
  اشترك  
نبهني بـ

Pin It on Pinterest

Share This