تطوير الذات

12 طريقة لتختتم بها الـ 2017 بإنتاجٍ وفعالية

12 طريقة لتختتم بها الـ 2017 بإنتاجٍ وفعالية

الوقت المقدّر للقراءة: 3 دقيقة و 28 ثانية.

في نهاية هذا العام سيجول في خاطرك أمران: أولاً أنه من الصعب تصديق أن نهاية هذه السنة قد اقتربت، وثانياً أن الوقت قد حان للتكاسل والتراخي من أجل استقبال عطلة رأس السنة، أليس كذلك؟

 

من المؤكد أن أي أحدٍ منا يرغب باستقبال العام الجديد بسعادةٍ وحيوية وبالكثير من الأمنيات، فلا تقلق لسنا هنا لإرهاقك أو لنطلب منك مهاماً خيالية، خاصةً وأنك قد سبق وعملت بجهدٍ كبير طوال العام، وإنما لإلهامك ببعض الخطوات لتقول وداعاً لـ 2017 بطريقتك الخاصة:

1- لمن يبحث عن الإلهام، ألقِ نظرةً على فيديوهات ”TED“ التي كنت تؤجل مشاهدتها:

 

كم مرةً قد سبق وأرسل لك صديقٌ ما مقطع فيديو لحدثٍ مؤثر، وأصرَّ أن تشاهده لأنه سيغير حياتك بطريقةٍ ما؟

استفد من وقت الفراغ الإضافي، وقم بالبحث عن الإلهام ومشاهدة كل تلك الفيديوهات التي كنت ترغب بمشاهدتها، وننصحك بالبدء من هذه القائمة.

 

2- لمن يدمن الكافئين، قمْ باحتساء القهوة مع أحد أفراد الفريق:

 

لابدَّ أنك كنت قد وعدت نفسك بأن تأخذ الوقت الكافي لتتعرف إلى زملائك في العمل، أو بأن تخرج لتعويض ما فاتك مع أحد الأصدقاء، حسناً أنت تملك الوقت الآن، بل إنه الوقت المثالي لإثراء قائمة علاقاتك المهنية وتعزيز التواصل مع زملائك في العمل.

 

3- لمن فوّت ”الجمعة السوداء“، اشترِ عدةً جديدة للعمل أو قمْ بتغيير ديكور مكتبك:

 

خذ وقتك وتصفح الإنترنت لتفقد أي عدةٍ  أو إضافاتٍ للمكتب يمكنها أن تحسن من بيئة عملك، وتتيح لك العمل بسرعةٍ أكبر وكفاءةٍ أعلى، أو حتى تمدك بالحماس والتجديد للعودة إلى العمل في السنة الجديدة، إليك هذه الأدوات.

 

4- لمن يؤجل دائماً القيام بالمهام، ماطلْ للقيام بمشروعٍ على حساب آخر:

 

يقول ”جون بيري – John Perry“:

”إن أكثر الناس إنتاجيةً هم أكثرهم تأجيلاً ومماطلة في إنجاز المهام.“

 

يقترح بيري وضع بعض المهام غير المستعجلة في رأس قائمة المهام التي عليك القيام بها، ومن ثم استكمال القائمة بالمهام الأخرى الفورية، حيث يضيف:

 

”من الناحية النفسية فإن العقل اللاواعي يميل إلى التملص من أي عملٍ علينا القيام به حالاً، وجرك إلى القيام بأي عملٍ آخر.“

لذلك عندما تخدع عقلك بتغيير ترتيب المهام، فإنه سيكف عن المقاومة، وستتمكن من أن تنجز فعلياً ما تحتاجه الآن.

 

5- لمن يهتم بإثراء سيرته الذاتية، قمْ بتعلم مهارةٍ جديدة:

 

ربما يتملكك الفضول لتعلم كيفية تصميم موقعٍ إلكتروني، أو ربما كنت مهووساً بالألعاب، أو مهتماً بتكنولوجيا المعلومات، لذا ابحث عن المهارة التي ترغب بتعلمها منذ زمنٍ طويل، وحتى لو كانت تبدو الآن وكأنها بلا فائدة، أو ليست متعلقة بوظيفتك الحالية ولن تضيف شيئاً لك، فمن المستحيل أن يكون تعلم مهارةٍ جديدة غير مفيدٍ لك على صعيدٍ ما، ففي أسوأ الأحوال سيذكرك ذلك بشعور إتقان أمرٍ ما للمرة الأولى، إليك أفضل الدورات التدريبية التي يمكنك التسجيل بها مجاناً.

 

6- لمن يحب الطعام، حضرْ قائمتك الخاصة لسنة 2018:

 

إذا كنت ممن يجلب غداء اليوم السابق إلى العمل، أو حتى ممن يطلب أي وجبةٍ مع الزملاء ويتناولها فحسب، قم بإعداد قائمةٍ للوجبات التي ترغب بتجهيزها وأخذها معك إلى العمل في السنة القادمة، وحاول أن تلتزم بتحضيرها يومياً، فبذلك لن تشعر بالحيرة أو الكسل في الصباح، وستوفر نقودك وتكسب صحتك وتركيزك، كما أنك ستتناول الوجبات الشهية التي تفضلها على مدار العام، إليك بعض الأفكار.

 

7- لمن يتمنى لو أنه يتصفح موقع ”Buzzfeed“، جربْ أحد اختبارات الشخصية:

 

يمكن لاختبارات الشخصية أن تعطيك أفكاراً ثاقبة حول التركيبة الذهنية، كما ستمكنك من التعرف على نوعية الشركات والوظائف التي تناسبك أكثر من غيرها، وعندها ستتعرف على نقاط القوة والضعف الموجودة في شخصيتك، مما سيمكنك من تحقيق النمو والتطور الشخصي، وتطوير مستقبلك المهني.

 

8- لمن يحب الاستماع إلى بثٍ ما في السيارة، اخترْ قائمةً جديدة:

 

نعلم أن الاختيار صعبٌ جداً، ولذلك جهزنا لك مجموعةً جديدة من المدونات والكتب المسجلة لتستمع إليها أثناء ذهابك إلى العمل، فذلك سيغير من مزاجك وسيمنحك أفكاراً جديدة.

 

9- لمن يحب الترتيب، أعدْ تنظيم ملفاتك:

 

هل يبدو لك هذا مألوفاً؟ فنهاية العام هو الوقت الأمثل للتخلص من كل الملفات غير الضرورية، ومن ضمنها الإلكترونية، أعد ترتيب البيانات وامسح كل ما هو غير مهم، ولكن احترس من حذف أي ملفاتٍ قد تحتاجها فيما بعد.

 

10- لمن لا يأخذ إجازاتٍ أبداً، خذْ استراحة غداءٍ طويلة:

 

إذا لم يكن لديك أي اجتماعاتٍ أو مواعيد تسليمٍ عاجلة، كافئ نفسك بساعة غداءٍ طويلة، هذا لا يعني أنك بحاجة لأن تتناول الغداء طوال الـ 60 دقيقة كاملةً، بل يمكنك الذهاب إلى المركز التجاري وتسوق بعض الهدايا، أو حتى أخذ جولةٍ سريعة حول الحي.

 

11- لمن يحتاج إلى إعادة تهيئة بريده الإلكتروني، ألغِ الاشتراك بكل المواقع والإعلانات غير الضرورية:

 

هل غادرت أحد النوادي الرياضية، ولكنه مازال يستمر بإرسال الرسائل إليك؟، أم هل اشتركت بخدمات المواقع التجارية الإلكترونية، لكن الإعلانات والخصومات والعروض لا تنتهي؟

يمكنك أن تمضي القليل من الوقت في إلغاء اشتراكك بكل هذه المواقع التي لا تنفك بإغراق بريدك بالرسائل التي لا تلزم، وتضيع بينها كل رسائل العمل المهمة.

يمكنك التخلص من كل ذلك باستخدام خدمة Unroll.Me المجانية، والتي ستجعل هذه المهمة أسهل.

 

12- لمن يفضل البقاء في المكتب لساعاتٍ طويلة، غادر العمل عند انتهاء الدوام فوراً:

 

حسناً ليس الهدف بالفعل إبعادك عن العمل، أو تشجيعك على التسويف والمماطلة، ولكن في نفس الوقت لا فائدة من الجلوس في المكتب حتى السادسة مساءً، إذا كنت فعلاً لا تقوم بأي مهام، ففترة الأعياد دائماً هي الفترة المثلى لمغادرة العمل باكراً، وفي النهاية ليس هنالك الكثير لتقوم به في هذه الفترة، أليس كذلك؟

 

إذا كنت قد انتهيت من مهامك لهذه السنة، فلمَ لا تمنح هذه القائمة فرصةً وتجرب بعضاً مما ورد فيها، فبذلك ستنهي هذا العام وأنت تشعر بالإنجاز أكثر، حيث ستكون جاهزاً لاستقبال سنتك الجديدة بنشاطٍ وتحفيز، ونتمنى لكم أعزائي عاماً مليئاً بالنجاح والتغيير!

 

إعداد: Shahd Abu Sirryeh

مراجعة: Silva Allam

0 0 vote
Article Rating
Shahd Abu Serriya
الكاتبShahd Abu Serriya
Architectural Engineer, Writer and Researcher
'' I never use the phrase of "I do not know", or "I cannot do”,
I never even once said that words to a boss or a client,
You can always ask me anything, and I will always figure a way to do or learn."
اشترك
نبهني بـ
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments

Pin It on Pinterest

Share This