تطوير الذات

10 أسباب لمطاردة شغفك بدلاً من المال

الوقت المقدّر للقراءة: 3 دقيقة

عندما يختار الأشخاص مهنتهم، فإنهم أحياناً يختارون الحصول على مال أكثر ظناً منهم أن ذلك سيحقق لهم السعادة الدائمة!

معظم الأشخاص مروا أو سيمرون في الموقف الذي يتطلب الاختيار بين ملاحقة المال أو الشغف.


نقدم لك 10 أسباب تجعلك تتجه إلى مطاردة شغفك أولاً:

 

1- أن تصبح بارعاً في ما تستمتع في القيام به يمكن أن يكسبك المزيد من المال، حتى لو كنت تعتقد عكس ذلك.

بالطبع، الأمر ليس بهذه السهولة، وإلا لرأيت الجميع يقومون بذلك.

بالتأكيد هناك بعض المهارات من صعب للغاية تحويلها إلى مصدر لكسب المال، لكن ببساطة إذا تمكنت من أن تكون جيداً فيما تجد فيه شغفك، فيمكنك جني الكثير من المال إذا كان هناك طلب في السوق على مهارتك هذه.

 

2- لن تشعر بالنجاح إذا كان المال أساسك الوحيد
هناك الكثير من الأثرياء الناجحين الذين يعتمدون على المال لإثبات وجودهم في الحياة.
فبعضهم يستخدم المال للتباهي وبعضهم يشتري الأشياء الباهظة لمجرد أن المجتمع و الثقافة قد أوهمهم  أن هذا هو النجاح.

المشكلة هي أنهم في أعماقهم ما زالوا يشعرون بعدم الرضا وعدم الأمان.

لكن من خلال أساس مستقل وقوي لا تضطر فيه للاعتماد على المال لتأكيد هويتك وبصمتك في الحياة، يمكنك العيش بحرية عند الحصول عليه.

وإلا فإن ممتلكاتك هي التي ستمتلكك وليس العكس!

 

 

3- المال قد يأتي ويذهب
مهما كنت حريصاً يمكن أن تتعرض للكثير من الأمور الخارجة عن السيطرة.
قد يبدو أنه لديك مهنة رابحة تحقق الكثير من المال، لكن على الرغم من ذلك، يمكن أن تخسر هذا المال لأن هذه المهنة أو العمل التجاري يواجه في يوم من الأيام عقبات غير متوقعة.

إذا كنت تستطيع أن تجد شغفاً داخلياً، فلا يزال بإمكانك العثور على والبهجة والسرور فيما تفعله بغض النظر عما إذا كنت مفلساً أو متوسط الدخل أو غنياً.

 

4- المال لن يجلب لك الكثير من السعادة كما تظن
أوضحت الدراسات أن السعادة الطويلة الأمد تتناقص بسرعة مع زيادة مقدار ما تكسبه.

ويعد الجزء الأكثر جنوناً في المجتمع الحديث هو أن 99 ٪ من الناس لا يزالون يسعون وراء الأموال الإضافية ظناً منهم بأن ذلك سيعطيهم دفعة كبيرة من السعادة و تدوم لفترة أطول.

أنقذ نفسك من تلك المتاهة!

 

5- إذا بدأت بالمال، فقد ينتهي بك الأمر إلى التعاسة
هي حقيقة بسيطة ولكن غالبا ما يتم تجاهلها حيث أن الكثيرين يطاردون المال حتى يحصلوا على الكثير منه، ثم ينظرون حولهم ليجدوا أنفسهم في عمل لا يمكنهم الخروج منه وحتى ليس لديهم الوقت لإنفاق كل هذه الأموال.
وأسوأ جزء أنهم يكرهون تماماً كل ثانية يقضونها في العمل لأن معظمهم وجدوا أنفسهم في مجال يكرهونه.

6- مطاردة الأموال ستصبح إدماناً
إن الأشخاص الذين يطاردون المال سيشعرون دوماً بالحاجة إلى المزيد والمزيد حتى الوصول إلى حلقة  مفرغة.

قد يدرك آخرون ممن يطاردون المال أيضاً أن المال يجب ألا يكون الهدف الرئيسي، ويتجهون إلى اتباع شغفهم أيضاً.

بالطبع الحصول على المال أمر جيد لكن لا تجعله الهدف الوحيد في سلم حياتك، كي لا يصبح شعورك بالسعادة والأمان مقصوراً على حصولك على المزيد منه.

 

7- المكانة، وتحقيق الذات تنتهي إلى العدمية
يكافح معظم الأشخاص الناجحين في حياتهم لإكمالها بالحصول على جوائز وميداليات وإنجازات.
بعضها صحي كالأشخاص الذين يريدون كسر القالب و تحقيق شيء سامي، لكن الآخرين يفعلون ما يفعلونه لإثبات الذات أو لأسباب نفسية غير صحية، وهناك الكثير من الأشخاص الذين حصلوا على كل هذه الجوائز والإنجازات ولكنهم عندما وصلوا إلى فراش الموت شعروا بعدم الأمان والمحبة من أحد.

 

8- المال يصبح أمراً اعتيادياً
من الصعب على أي شخص لم يكن لديه الكثير من المال أن يفهم حقيقة أن وجود المال يصبح أمراً عادياً ومملاً، لكنه في النهاية يشبه أي شيء اعتدت فعلاً أن تحبه أو تتطلع للحصول عليه كطفل و أصبح لديك الآن وقد اعتدت عليه واعتبرت أنه أمر مسلَّم به مثل ملابس معينة  أو طعام لم تكن تستطيع تناوله أو أي شيء أخر.
لذا، فإن الأشخاص الذين يجنون الكثير من المال ينتهي بهم الأمر إلى فقدان هذه الشرارة بسرعة في غضون بضع سنوات.

9- الشغف سيبقى معك مهما كان المكان الذي تعمل فيه
قد يكون يومك سيئاً معظم الوقت لأنك في وظيفة تكرهها تماماً، وكل لحظة تقودك إلى الجنون.

بينما مع وجود الشغف يصبح بغض النظر عن مدى صعوبة يومك أو إذا كان لديك المال أم لا، فأنت تعلم دائماً أن يومك سوف يكون مليئاً بالمتعة لأنك تحب ما تفعله.

10- الشغف يتطور مع تقدم العمر
الكثير من الأشخاص الذي يهتمون أكثر بشغفهم يصبحون محترفين حقيقيين في مجالهم و يصبح كل عام أكثر إثارة حيث يمكنهم تجربة أشياء جديدة والقيام بأمور أكثر تعقيداً وبالتأكيد الحصول على نتائج أكبر .
 
و في نهاية القول :
يبقى المال مهماً بالطبع، لكن إن كنت ترغب بالحصول على المجد من جميع أطرافه بشكل صحيح، عليك أن تبدأ بأساس متين انطلاقاً من شغفك وهدفك.

 

إعداد: خالد سيف الدين
مراجعة: زها فنصه

Khaled Seif alden
الكاتبKhaled Seif alden
Business devlopment Content creator

شارك برأيك

avatar
  اشترك  
نبهني بـ

Pin It on Pinterest

Share This