إدارة الأعمال

هل يحصل أصحاب المظهر الجميل على رواتب أعلى

الجاذبية و المال

الوقت المقدر للقراءة : 1 دقيقة

يعتقد الكثير أن حياة أصحاب المظهر الجميل أسهل، وأنهم أكثر سعادةً وصحةً وذكاءً ولديهم الكثير من الأصدقاء، كما أن فرصهم في جني المزيد من المال أعلى.

حيث أظهرت الدراسات سابقة أن المظهر الجذاب والرضى النفسي ينعكس على الصحة والذكاء ويساعد في تكوين صداقات جديدة، ويعتقد معظم من الناس أن ذلك يؤدي بالضرورة إلى جني المزيد من المال، حيث أن الأشخاص الجذابين هم أكثر ثقة، ولديهم المزيد من المهارات الاجتماعية، وينظر إليهم على أنهم أكثر تأهيلاً من قبل أصحاب العمل، وهو ما يتيح لهم اكتساب أجور أعلى.

لكن دراسة جديدة تقلب هذه النظرية رأساً على عقب، حيث كشفت الدراسة التي نشرت في مجلة الأعمال وعلم النفس والتي قام بها ’’ساتوشي كانازاوا‘‘ من جامعة ’’لندن‘‘ للاقتصاد والعلوم السياسية و’’ماري ستيل‘‘ من جامعة ’’ماساتشوستس‘‘، قاما من خلالها بتحليل بيانات 20 ألف أمريكي في عمر الشباب تمت مقابلتهم وقياس جاذبيتهم البدنية في سن 16 عاماً حتى بلوغهم سن 29 عاماً (أي على مدى 13 عاماً).

 

وقد أظهرت النتائج أن افتراض أن الأشخاص غير الجذابين لا يتقاضون دخلاً مرتفعاً غير دقيق إلى حد ما، قامت الدراسة بأخذ صفات معينة بعين الإعتبار كالصحة والذكاء، أشارت النتائج إلى أن الأشخاص الأكثر وعياً وانفتاحاً والأقل تعصباً ومزاجية هم من يتقاضون دخلاً أعلى من غيرهم.

وأوضحت الدراسة أن المشاركين “غير الجذابين” يحصلون دائماً على دخل أعلى، كما أشارت إلى نتائج مشابهة عند مقارنة المشاركين غير الجذابين مع الذين وصفوا بمتوسطي ​​الجاذبية، أو الجذابين.

ويرجع هذا التباين بين الدراسات القديمة ودراستنا هذه إلى أن أساليب الدراسات السابقة ربما كانت تصنف الأشخاص “غير الجذابين على الإطلاق” و”غير الجذابين” معاً في مجموعة واحدة.

أخبرنا عزيزي/تي، ما رأيك في هذه الدراسة؟

إعداد: هبة جحا
مراجعة: فراس فنصة

شارك برأيك

avatar
  اشترك  
نبهني بـ

Pin It on Pinterest

Share This