المشاريع الناشئة والريادية

كيف تبرز مصممة أزياء شابة وسط ازدحام السوق التجارية

مصممة الأزياء ريبيكا مينكوف

الوقت المقدر للقراءة: 2 دقيقة و 10 ثانية

عندما شاركت مصممة أزياء شابة “ريبيكا مينكوف – Rebecca Minkoff” في تأسيس شركة حقائب فاخرة في نيويورك عام 2005، كان هدفها تطوير منتجات عالية الجودة وعملية ومثيرة للاهتمام، ولم تكن تتوقع أن المبيعات في مجال الأزياء بالذات سوف ترتفع بهذه السرعة.

 

 وصلت إيرادات شركتها المحدودة إلى  17.5 مليون دولار في عام 2010 بعد أن كانت تقدر بـ 5.5 مليون دولار في عام 2008 وفقاً لمنظمة “WPO” التي صنفت “مينكوف” السادسة على مستوى العالم في قائمتها السنوية للشركات الـ 50 الأسرع نمواً التي تقودها النساء.

 

تقول “مينكوف” امرأة الأعمال الأصغر سناً في قائمة “WPO”: لقد ظهرنا في وقت كانت الحقائب المعاصرة مثيرة وجذابة، وقد استفدنا من هذا الزخم أقصى الاستفادة، وتعلمنا كيفية بناء مشروع تجاري.

بدأت رحلة “مينكوف” في عالم الأزياء عندما انتقلت في الـ 18 من عمرها من “سان بطرسبرغ” إلى “مانهاتن”، حيث بدأت التدريب في دار”Craig Taylor” لتصميم الأزياء و عملت عن قرب مع المديرة التنفيذية التي ساعدتها وعلمتها كل ما يخص التصميم، وعندما غادرت الشركة في عام 2001، كانت “مينكوف” تعمل أساساً على تصاميمها الخاصة.

وقد برز حس الانتماء الوطني لديها لأول مرة عندما ارتدت الممثلة”Jenna Elfman – جنى إيلفمان” التي اشتهرت بدورها في بطولة المسرحية الهزلية التلفزيوني “Dharma and Gre” قميصاً يحتوي على عبارة (I Love New York) من تصاميم “مينكوف” في برنامج “Jay Leno”، وهكذا بدأ تجار التجزئة بالاتصال، وقضت “مينكوف” الأشهر الستة التالية في خياطة القمصان على أرض غرفة المعيشة.

 

على الرغم من أن “مينكوف” واصلت التصميم، إلا أن تأسيس شركة متكاملة كان أمراً شاقاً. لذلك، انضم إليها شقيقها الأكبر “يوري – Uri”  الذي أسس سابقاً مجموعة صغيرة من الشركات الناشئة في مجال الرعاية الصحية والتكنولوجيا، وأطلق الثنائي رسمياً شركة “Rebecca Minkoff” المحدودة المسؤولية في عام 2005. 

تشغل مينكوف منصب المدير الإبداعي في الشركة، بينما يشغل “يوري” منصب المدير التنفيذي، وكان أول نموذج للشركة حقيبة من الجلد تحت اسم”Morning After Bag”

 

وفي وصفها للحقيبة تقول “مينكوف”: “لقد تصورت حقيبة ترغب في أخذها معك في وقت متأخر من الليل عندما لا تكون متأكداً من المكان الذي ستذهب إليه أو متى ستعود إلى المنزل في صباح اليوم التالي”.

لاقت الحقيبة التي تبلغ تكلفتها 500 دولار إقبالاً كبيراً من المستهلكين، بما في ذلك المشاهير أمثال “Lindsay Lohan” و”Hayden Panettiere”.

 

تقدم لنا “مينكوف” أهم ثلاث نصائح لإطلاق عمل تجاري في مجال مليء بالمنافسة:

 

 

1- كن متفرّداً:

 

 إن العمل على منتج أو خدمة موجودة بالفعل لن يظهر عملك في الأسواق التنافسية، بل على منتجك أن يلبي حاجة ما وأن يبرز بين المنتجات المنافسة، تقول”مينكوف”: “لقد سعيت لإنتاج ما أردت ارتداءه وما وجدته ناقصاً في السوق من حيث التصميم والأداء وبأسعار معقولة”.

 

2- حدد مستوى أسعار منتجاتك:

 

 بغض النظر عن مجال عمل الشركة، فإن العملاء يريدون منتجاً عالِ الجودة مقابل سعر جيد، لذا فإن تحديد سعر مناسب لمنتج أو خدمة  يعد أمراً بالغ الأهمية.

 

3- الاستماع والرد: 

 

إن التواصل الفعال مع العملاء وجعلهم يشعرون بأنهم جزء من عملية اتخاذ القرار هو أحد عوامل نجاح “مينكوف”، فهي تتواصل مع متابعيها على “Twitter” البالغ عددهم 23000 وأكثر من 16000 معجب على Facebook. 

في عام 2009، تم إطلاق “Minkoff Minkette”، وهو منتدى للعملاء الشركة عبر الإنترنت من أجل تبادل الأفكار حول العلامة التجارية.

تقول “مينكوف”: “ إذا كتب شخص ما وأخبرنا أن حزام حقيبة معينة ليس طويلاً بما يكفي لارتدائها في الشتاء عندما يرتدي معطفًا، فسوف نصنع الحقيبة بحزام أطول في الموسم التالي، زبائني يعرفون جيداً أنني أصغي وأجيب”.

 

في ختام المقال، تعد “مينكوف” مثالاً للكثير من قصص ريادة الأعمال المحفّزة على الإبداع والمضي قُدماً نحو النجاح.

أخبرنا الآن، هل تطمح لتجربة مماثلة؟

إعداد: ريم قيروز

مراجعة: حسين هندي

Rim Qairouz
الكاتبRim Qairouz

شارك برأيك

avatar
  اشترك  
نبهني بـ

Pin It on Pinterest

Share This